أهمية ودائع الاستثمار (حسابات الاستثمار) بالنسبة للمصارف الإسلامية.. تجميع اشتراكات المستثمرين عن طريق شرائهم وحدات استثمارية متساوية القيمة تطرحها إدارة الصندوق بقصد توظيفها في الأسواق

ودائع الاستثمار هي المبالغ التي يودعها أصحابها في المصرف لأجَلٍ معيّن، ولا تسترد قبل انتهاء الأجل، ويعطى أصحاب تلك الودائع فوائد وأرباح تزداد كلّما زادت مدة الأجل، وتسمى أيضاً (ودائع لأجل).
أهمية ودائع الاستثمار بالنسبة للمصارف الإسلامية:
تمثّل هذه الودائع أهم مصدر خارجي لموارد المصارف الإسلامية، وهذا ما يميّز المصرف الإسلامي عن غيره من المصارف التجارية، فإن هذا النوع من الودائع يعتبر السند الأساسي لعملياته الاستثمارية، فعلى سبيل المثال نجد أن مصرِف الراجحي قد أنشأ عدداً من صناديق الاستثمار المتنوّعة الأجل ما بين المتوسطة والطويلة، والمتنوّعة الخطورة من خلال تجميع اشتراكات المستثمرين عن طريق شرائهم وحدات استثمارية متساوية القيمة تطرحها إدارة الصندوق بقصد توظيفها في الأسواق محليّاً أو عالميّاً، وكذلك بنك البلاد فإنه يقدّم خدمات إدارة استثمار من خلال صناديق استثمارية يبلغ إجمالي موجوداتها 1،429 مليون ريال سعودي، وتخضع كافة الصناديق الاستثمارية لرقابة شرعية بصفة دورية.

أحدث المواضيع

جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©