نظرية القطاع لهومر هويت.. انتشار المناطق السكنية يخضع لدخل الأفراد ومستواهم المعيشي. النمو الحضري يتحدد في ضوء امتدادات النمط السائد من أنماط استخدام الأرض

لقد ظهرت هذه النظرية في 1939 كرد فعل على الانتقادات التي تعرضت لها نظرية الدوائر المتراكزة. وترتكز هذه النظرية على مفهوم جديد أتى به "هومرهويت" كبديل لمفهوم الدوائر، حيث ربط مفهوم القطاع بمتغير الدخل، ليتضح له في نهاية الأمر أن انتشار المناطق السكنية يخضع لدخل الأفراد ومستواهم المعيشي. فإلى جانب مناطق النشاطات التجارية بمركز المدينة يميز هومرهويت ثلاث قطاعات أساسية هي:
- قطاع الإيجارات المنخفضة.
- قطاع الإيجارات المتوسطة.
- قطاع الإيجارات المرتفعة.
ويؤكد هويت أن النمو الحضري يتحدد في ضوء امتدادات النمط السائد من أنماط استخدام الأرض، كما أوضح أن نمو المدينة يكون متسارعا على المحاور الرئيسية وعلى طول المحاور الأقل مقاومة. وخلاصة أفكار الباحث هي من خلال متابعته لانقسام بعض المدن الأمريكية إلى قطاعات كسان فرانسيسكو، منيابوليس، فرجينيا وريشموند.
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©