الجغرافيا البشرية.. الاهتمام بتغيير التوزيع والتنظيم المكاني للخصائص البشرية ودراسة المراكز الحضارية الكبرى التي قام الإنسان ببنائها والانتشار الجغرافي للابتكارات التقنية

تعد الجغرافية البشرية أحد فروع الجغرافيا الحديثة تهتم بتغيير التوزيع والتنظيم المكاني للخصائص البشرية المختلفة وهذا الحقل من المعرفة الجغرافية واسع جدا ويشمل دراسة المراكز الحضارية الكبرى التي قام الإنسان ببنائها والانتشار الجغرافي للابتكارات التقنية التي استخدمت في جميع المجالات بما فيها الزراعة.
لقد تراكمت المعرفة الجغرافية بعد استخدام طرق التقنية في تحليل مثل هذه الصفات للمظاهر الجغرافية كما تراكمت المعرفة في الدراسات الاجتماعية - التاريخ والسياسة والاقتصاد وعلم الاجتماع وقد لوحظ في الاتجاهات الجديدة لدراسة الجغرافية ثلاث تغيرات الاولى وكانت من استخدام طرق جديدة في البحث وتقنيات كمية طبقت على التوزيعات البشرية مما اعطى لهذا الحقل وجميع مظاهرة صلابة كبيرة فقد تبنى هذا الحقل استعمال موديلات وتقنيات معينه مما امد الجغرافيين البشريين نتائج متغيرة على سبيل المثال بناء منطقة ضمن المنطقة التجارية في مدينة معينة يمكن حسابها بهذه الطريقة وهذه تحتسب من مقدار المسافة التي يقطعها المستهلك للحصول على سلعة معينة او ان البيع في  المستقبل يتغير على وفق احجام ومراكز المدن اما التغيير الثاني فيتعلق بطبيعة الدراسة التي اتسعت بحيث شملت جميع اعمال الانسان الناشئة من تفاعله مع البيئة الاجتماعية والبيئة الطبيعية ويمكن قياس مثل هذه المتغيرات وان يصنع منها اطار العمل والدراسة بدلا من استخدام الوصف التقليدي هذا الاسلوب من العمل العلميقد انتج تعاليل محكمة لأية ظاهرة بشرية اما المتغير الثالث فيتعلق بتنظيم فروع نسقية فردية للجغرافية البشرية فالطرق الجديدة انتجت تعاون الجغرافيين في تحديد جوانب المعرفة في الجغرافية البشرية وهي - الجغرافية الاجتماعية والثقافية الجغرافية السياسية الجغرافية الاقتصادية وجغرافية المدن والجغرافية التاريخية.
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©