الشخصيات في مسرحية المحلل لفتحي رضوان.. المحلل. الزوجة (ريري). لطيف بك - الزوج الأول

1- المحلل: شخصية مترددة حائرة يمثل الضعفاء عديمي القوة والحول. تتجاذبه الظروف فيحاول المقاومة لكن لا حيلة له فيستغله الجميع خاصة الأثرياء. ينعكس تردده وحيرته وقلة حيلته حين يرضى أن يقوم بأعمال لا يقتنع بها سعيا وراء لقمة العيش., فهو لا يستطيع مقاومة الشر أو الاستغلال مقامة مطلقة لكنه يمتنع عن السوء في النهاية فيفشل في عمله يمثل الطبقة الفقيرة المعدمة في لباسه وسلوكة وتصرفاته وقيمة الانسانية لكنه سلبي ومنقاد وهو في داخله رجل شريف مخلص. يضحي لاجل أمه وأخيه, ويتعاطف مع العائلة الريفية ومع الزوجة. حتى أنه يرى نفسه فاشلا في كل عمل يقوم به أو يوكل اليه رغم ما فيه من سوء وخسه. وقد تحول الى شخصية قوية بفضل تشجيع الزوجة واقناعها له واثارتها ثقته بنفسه. فقد احترمته واحبته. رغم أنه اشفق على مصيرها معه واشفقت عليه من سخط زوجها الأول وقد انتهت المسرحية دون أن نعلم هل نجح في استرداد كرامته وانسانيته أم لا..
2- الزوجة (ريري): امراة عاملها زوجها كخليله أو حلية , فقدت انسانيتها وكرامته ولم تكن سعيدة في حياتها, وحين حضر المحلل وعرفت ما بداخله نت قيم انسانيه نبيله, وقارنته بزوجها الأول في صفاته وأخلاقه التي افتقدتها في لطيف رأت فيه الخلاص من جحيمها , فاحترمته واحبته واتحدت معه وشجعته واقنعته بالتصدي له. فاثارت فيه الثقة وحرضته على الوقوف أمام الظلم والاستغلال كي يتحررا من ظلم الاثرياء. رغم ما ستواجهه من فقر معه مستقبلا. وكأن تمسكها به كان تمسكا بالحرية والكرامة والانسانية.
3- لطيف بك - الزوج الأول: يمثل ابن الذوات الثري الذي لا يأبه بغيره حتى أقرب الناس - زوجته- ويعتبرها شي اخر من ممتلكاته, هو المستهتر بالحياة والعلاقات الاجتماعية والحياة الزوجة وحتى الدين والشرع.اذ يتحايل عليه ليعيد زوجته المطلقة فيكلف رجلا من اتباعه ليقوم بمهمة المحلل ولكنه يفاجأ باتحاد الضعفاء ضده. فهو الذي استغل الجميع ورآهم اجزاء من أملاكه أو موظفيه لم يعهد من قبل شيئا كهذا الاتحاد. فنظرته اقتصاديه محضه رغم علمه وثقافته. فثار ولجأ للقانون حتى لا يخسر زوجته وحتى يعاقب المحلل. فهو لا يفهم الا لغة الربح والخسارة..
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©