مناطق ورانجل - جيرالد الضحلة ودوامة راتمانوف المائية.. دوامة راتمانوف المائية جرف في الجزء الروسي من بحر تشوكشي. التفاعل بين القطب الشمالي والأعاصير السيبيرية المضادة

مناطق ورانجل - جيرالد الضحلة ودوامة راتمانوف المائية:
- الموقع: تمتد هذه المنطقة من المياه المحيطة بجزر ورانجل، على طول خط الوسط لمضيق دو لونغ إلى 180 غرباً، ثم على طول خط التساوي العمقي البالغ 30 متراً إلى جزيرة جيرالد، بما يشمل جزءاً من خندق جيرالد، وإلى خط العرض الواقع إلى حد ما شرق كيب سيردتسي-كامين عند 173 غرباً.
وتلي الحدود الشمالية في العادة خط التساوي العمقي الذي يبلغ 100 متر.
وتقع هذه المنطقة ضمن المنطقة الاقتصادية الخالصة والبحر الإقليمي التابعين للاتحاد الروسي.
- تمثل مناطق ورانجل - جيرالد الضحلة ودوامة راتمانوف المائية جرفاً في الجزء الروسي من بحر تشوكشي.
وخلافاً لمعظم الأرصفة الموجودة في البحار القطبية الروسية، فإن هذا الجرف لا يتأثر بتصريف الأنهار الأوراسية الكبيرة.
وتمتلئ المنطقة في معظمها بالمياه الواردة من بحر بيرنغ، والتي تمر عبر مضيق بيرنغ في موجات موسمية وتدور في بحر تشوكشي.
ويتعرض الجزء الشرقي من هذه المنطقة لدوامة مائية كبيرة ومستقرة (تُعرف باسم دوامة راتمانوف المائية) تؤدي إلى استقرار الظروف، وتوفر إمدادات كبيرة من المغذيات وإنتاجاً أولياً عالياً يتدفق نحو الأسفل، وتشكل الأساس اللازم لاستقرار واستمرار المجتمعات القاعية الثابتة.
وتتميز الكتلة الأحيائية للحيوانات القاعية التحتية والحيوانات شبه القاعية بمستواها المرتفع للغاية.
ويتشكل حول جزيرة وارنجل جليد ثابت ومناطق بحرية خالية من الجليد.
وتتشكل هذه المناطق الخالية من الجليد قبالة جزيرة وارنجل بسبب التفاعل القائم بين القطب الشمالي والأعاصير السيبيرية المضادة.
وتظل هذه المنطقة إلى حد كبير بمنأى عن الأنشطة البشرية.
وتوفر هذه المنطقة طريق هجرة خلال فصل الربيع لمئات الحيتان مقوسة الرأس التي تمر بها يومياً، بالإضافة إلى الحيتان البيضاء والدببة القطبية،
وحيوانات فظ المحيط الهادئ، والحيتان الرمادية التي تهاجر خلال فصلي الصيف والخريف. وليس هناك ما يؤكد وجود أنواع مستوطنة في هذه المنطقة، ومع ذلك، فقد تسنى وصف العديد من الأنواع في بحر تشوكشي والتي لم تكن معروفة حتى الآن إلاّ في هذه المنطقة.
وفي فصل الشتاء، تشكل المناطق البحرية الخالية من الجليد والمتاخمة لجزيرة ورانجل مجالاً لتجمعات كبيرة من حيوانات الفقمة الحلقية (Phoca hispida) والفقمة الملتحية (Erignathus barbatus) والحيوانات التي تفترسها - الدببة القطبية (Ursus maritimus). وتستخدم هذه المنطقة كموقع علف للطيور البحرية، وحيوانات الفظ، والحوتيات.

أحدث المواضيع

جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©