المنطقة الاستوائية لإنتاج التونة في حوض الكونغو البحري.. تونة البكور. التونة السندرية. التونة طويلة الزعانف. سمك الأسقمري الفرقاطي. سمك أبو سيف. أسماك القرش والشفنين البحري

المنطقة الاستوائية لإنتاج التونة:
- الموقع: تنشأ هذه المنطقة، التي تمتد على خط الاستواء، في حوض الكونغو البحري؛ ويزيد عمق مياهها عن 100 متر ويتجاوز في بعض الأحيان 000 1 متر.
- تتضمن المياه البحرية المغمورة للبلدان الأفريقية الساحلية المتاخمة لتيار غينيا منطقة بحرية إقليمية تُعرف باسم "منطقة الإنتاج الاستوائية"، وهي تستوفي معايير المناطق البحرية المهمة إيكولوجياً أو بيولوجياً لكونها موقعاً لهجرة وتكاثر ونمو يرقات وصغار وكبار أسماك التونة والأنواع المرتبطة بها (بما في ذلك تونة البكور (Thunnus albacares)، والتونة الوثابة (Katsuwanus pelamis)، والتونة السندرية (Thunus obesus)، والتونة طويلة الزعانف (Thunnus alalunga)، والتونة الصغيرة بما في ذلك أسماك الكبريت (Euthynnus alleterratus)، وسمك الأسقمري الفرقاطي (Auxis Thazard)، والسمك الشراعي الأطلسي (Istiophorus albicans)، وسمك أبو سيف (Xiphias gladius)، وأسماك القرش، والشفنين البحري.
ويقدر مصيد التونة بما يزيد عن 000 200 طن سنوياً.
وتتكون الموائل القاعية أساساً من الطين وملامح مميزة، وتشهد المنطقة موسمياً ارتفاعات قوية وناضجة لمياه القاع إلى السطح.
وبالنظر إلى الأهمية الاجتماعية والاقتصادية لهذه المنطقة، فقد أجريت العديد من الدراسات بشأن حيواناتها وبيئتها على حد سواء.
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©