جنوب شرق بحر بارنتس (بحر بيتشورا).. مناخ قاري أشد وانخفاض في الملوحة والأعماق الضحلة والشواطئ المنخفضة الارتفاع. مسار هجرة الطيور في شرق المحيط الأطلسي

جنوب شرق بحر بارنتس (بحر بيتشورا):
- الموقع: تغطي هذه المنطقة إلى حد كبير المنطقة الضحلة الواقعة جنوب شرق بحر بارنتس، وهي تتأثر بتصريف نهر بيتشورا.
وعادة ما تسمى هذه المنطقة ببحر بيتشورا على الرغم من عدم الاعتراف بها رسمياً كبحر من البحار.
وتقع هذه المنطقة بالكامل ضمن المياه الإقليمية والمنطقة الاقتصادية الخالصة التابعة للاتحاد الروسي.
- يتمتع الجزء الجنوبي الشرقي الضحل من بحر بارنتس، والذي يعرف باسم بحر بيتشورا، بنظام جليدي أوقيانوغرافي وهيدرولوجي خاص ونظام إيكولوجي متميز يقوم أساساً على الإنتاج القاعي.
هو يتميز عن بقية مناطق بحر بارنتس بمناخ قاري أشد، وانخفاض في الملوحة، والأعماق الضحلة، والشواطئ المنخفضة الارتفاع.
ويتمثل المعلم البيئي الأكثر تميزاً في هذه المنطقة في نهر بيتشورا - وهو ثاني أكبر نهر يصب في الجزء الأوروبي من المحيط المتجمد الشمالي.
ويؤثر تصريفه في هذه المنطقة ويبرر بروز بعض الخصائص البيولوجية.
ومن المعروف أن بحر بيشورا يحتوى على مجموعات من الكائنات القاعية الغنية والعالية الإنتاجية والتي يدعمها تدفق تغذوي كبير ينتقل عبر نهر بيتشورا.
وتبلغ أعداد الحيوانات القاعية أكثر من 600 صنف.
ويتجاوز مقدار الكتلة الأحيائية الإجمالية المسجلة في منطقة كولغيف الضحلة، والتي تقع في مضيقي كارا ويوغور شار، 500 مغ/متر²، وهي أعلى قيمة سجلت في بحر بارنتس.
ويوفر هذا الوضع قاعدة غذائية جيدة للحيوانات القاعية التغذية مثل البط البحري وحيوانات الفظ.
وتمثل الطيور المائية خاصية أخرى من الخصائص البيولوجية الملحوظة في هذه المنطقة.
ويقع بحر بيتشورا في وسط مسار هجرة الطيور في شرق المحيط الأطلسي، وهو يشكل موقع توقف رئيسي لغالبية أنواع الطيور المائية خلال المراحل النهائية من هجرتها.
ولا تتخذ معظم الطيور المائية وغيرها من طيور الماء هذه المنطقة نقطة عبور ولكنها تستفيد بشكل كبير من الموارد الغذائية الغنية التي توجد في المياه البحرية الضحلة والخلجان المحمية، والمنطقة الساحلية والسواحل المجاورة.
وإجمالاً، فقد امكن ملاحظة حوالى 130 نوعاً من الطيور في هذه المنطقة. ويُستخدم بحر بيتشورا كموئل رئيسي للفظ الأطلسي، وهو يوفر موقع علف رئيسي ومسار هجرة للحيتان البيضاء (الحساسة وفقاً للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة والموارد الطبيعية).
وتعيش الدببة القطبية في هذه المنطقة على مدار العام. وبالإضافة إلى ذلك، فإن حوض بحر بيتشورا يدعم الرصيد الاوروبي الوحيد من أسماك سيسكو القطب الشمالي (Coregonus autumnalis)، ويشكل منطقة هجرة هامة للرصيد السمكي من أسماك سلمون بيتشورا الأطلسي. وهو يستخدم أيضاً كمنطقة سرء رئيسية سمك القد القطبي.

أحدث المواضيع

جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©