طريق الأربيان والسردين من طابو إلى أسيني.. إنتاج العوالق الحيوانية. تعشيش السلاحف البحرية. ارتفاع مياه القاع إلى السطح بسبب تيار غينيا والتيار المعاكس له

طريق الأربيان والسردين من طابو إلى أسيني:
- الموقع: تقع منطقة طابو-أسيني البحرية عند خطي العرض 5° شمالاً-4° شمالاً وخطي الطول 7° غرباً-3° غرباً.
- تهيمن على المناظر الطبيعية لخط الساحل، والممتدة لما يزيد عن 500 كم، غابات دائمة الخضرة، وغابات المستنقعات، والمنغروف، والسافانا الواقعة قبل البحيرات، والمنتزهات والمحميات الطبيعة، والاتصال المباشر للمجاري المائية بالبحر أو البحيرات، والفريسكو، وبحيرات إيبيري وغراند لاهو وآبي.
ويتكون الجزء الغربي بشكل أساسي من منحدرات ملاصقة للبحر وشواطئ رملية تعشش فيها السلاحف البحرية، بينما تهيمن على الجزء الشرقي الشواطئ الرملية، ويعرض هذا الجزء في أغلب الأحيان مناطق شديدة التحات ومصبات أنهار مغلقة.
ويجتاز هذه المنطقة تيار غينيا والتيار المعاكس له، واللذان يتسببان في ارتفاع مياه القاع إلى السطح والذي يكون ناضجاً وغنيا بالمغذيات وموسمياً.
وتشكل حالات ارتفاع مياه القاع إلى السطح أساس إنشاء الشبكة الغذائية في المنطقة.
وتتمثل الحلقة الأولى في هذه السلسلة في إنتاج العوالق النباتية. ويكون إنتاج العوالق الحيوانية مرتفعاً نسبياً أيضاً.
ويترواح حجم إنتاج الأربيان ما بين 600 و800 طن/السنة، ويبلغ إنتاج الأسماك، وبشكل رئيسي السردين، ما بين 000 30 و000 40 طن سنوياً.
وبالإضافة إلى ذلك، تضم هذه المنطقة، التي جمعت بها عينات لما يزيد عن 300 نوع من الأسماك، أكثر من 80 في المائة من الأنواع البحرية في البلد.
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©