مخروط أورانج بين جنوب أفريقيا وناميبيا.. شاطئ ناماكوا الرملي. تعزيز الرصيد السمكي عند ضفاف نهر ثوكيلاً. أهمية خاصة لمراحل دورة حياة الأنواع

مخروط أورانج:
- الموقع: يقع المصب عند 29° جنوباً ويشكل الحدود الساحلية بين جنوب أفريقيا وناميبيا، ويواصل طريقة مواجهاً للبحر في اتجاه الجنوب الغربي.
وتمتد هذه المنطقة لمسافة 30 كم الى الشمال والى الجنوب من نهر أورانج، وإلى ما يقرب من 60 كيلومترا في عرض البحر، وتظل المنطقة تتمتع بخصائص البيئة البحرية لمخروط أورانج حتى على بعد 100 كم في عرض البحر.
ويمتد هذا النطاق في المناطق البحرية المدرجة ضمن الولايتين القضائيتين الوطنيتين لكل من جنوب أفريقيا وناميبيا.
- مخروط أورانج هو النهر الرئيسي في جنوب أفريقيا من حيث السيلان في البيئة البحرية.
والمصب غني بالتنوع البيولوجي، ولكنه متغير.
وتضم المنطقة الساحلية موئلاً مهدداً بشدة (شاطئ ناماكوا الرملي).
وتتعرض البيئة البحرية لتيارات بطيئة ومتغيرة ورياح ضعيفة، مما قد يجعلها مواتية لتكاثر الأنواع الغمرية.
وعلاوة على ذلك، فبالنظر إلى الأهمية الأكيدة لتدفق النهر في تعزيز الرصيد السمكي عند ضفاف نهر ثوكيلاً (بيئة ضحلة مشابهة ذات رواسب ادقيقة)، فإن من المحتمل أن يكون هناك اعتماد إيكولوجي مماثل بالنسبة إلى الجزء الساحلي من نهر أورانج.
ولم يصادف وجود مصبات/ موائل شاطئية مشاهبة على مدى 300 كم جنوب ( نهر أوليفانتز) وما يزيد عن 1300 كم شمال (كونين).
ومصب نهر أورانج هو أحد مواقع رامسار العابرة للحدود التي تنظر جنوب أفريقيا وناميبيا في جعلها منطقة محمية.
وباختصار، فإن هذا النطاق يعتبر منطقة ذات أهمية كبيرة من حيث " التفرد أو الندرة " و"ذات أهمية خاصة لمراحل دورة حياة الأنواع".
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©