المفاوضات بين فرنسا والثوار الجزائريين.. اعترف ديغول بحق تقرير المصير

** بين 56 و60 جرت اتصالات حتى 16/9/1959 اعترف ديغول بحق تقرير المصير واختلفت وجهات النظر حول:
- الجانب الفرنسي: عدم الاعتراف بالجبهة, المجاهدين متمردين, النصر العسكري, بديل عن الجبهة, فصل الصحراء ـ
- الجانب الجزائري: تقريرالمصير, الجبهة ممثل شرعي, الوحدة الترابية, السيادة.
** جرت محادثات مولان 1960 وفشلت ومحادثات لوسيرن 1961 واختلفت وجهات النظر حول:
- الوفد الجزائري: السيادة, وحدة التراب والشعب, الجبهة ممثل شرعي, وقف إطلاق النار.
ـ الوفد الفرنسي: التجزئة, الهدنة, فصل الصحراء, طاولة مستديرة, الحكم الذاتي.
واستأنفت في 7/3/1962 بايفيان وتم توقيف القتال 19/3/1962 والاستفتاء 1/7/1962 والاستقلال 5/7/1962.

أحدث المواضيع

جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©