جزيرة كليبرتون المرجانية بين طرف باخا كاليفورنيا وخط الاستواء.. طائر الأطيش المقنع. أسماك القرش الأبيض الطرف

جزيرة كليبرتون المرجانية:
- الموقع: تقع جزيرة كليبرتون (10° 17' شمالاً، 109° 12' غرباً) بين طرف باخا كاليفورنيا وخط الاستواء. وتستند حدود هذه المنطقة إلى منطقة علف طيور الأطيش المقنع، Sula dactylatra، التي تقع في حدود 200 كم من الجزيرة.
- وتُعدّ هذه المنطقة الجزيرة المرجانية الوحيدة في شرق المحيط الهادئ الاستوائي، ولهذا السبب، فهي تمثل نظاماً إيكولوجياً محدداً وفريداً من نوعه في المنطقة.
وتشكل هذه الجزيرة، التي تقع على بعد يزيد عن 1000 كيلومتر من الساحل المكسيكي، مركزاً أمامياً لتدفق الهجرة القادمة من الغرب وتمثل أيضاً مكاناً تنعزل فيه العديد من الأنواع البحرية حيث ينخفض فيه مدى تشتت اليرقات.
والتوطن  في هذه قائم بالنسبة إلى العديد من الأصناف الرئيسية، مثل السمك (5٪)، أو القشريات (6٪). ولا تستخدم هذه الجزيرة المرجانية، فيما يبدو، كمنطقة تكاثر لأسماك القرش، على الأقل بالنسبة إلى أسماك القرش الأبيض الطرف (Carcharhinus albimarginatus)، وهي من الأنواع التي صنفها الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة والموارد الطبيعية كأنواع قريبة من خطر الانقراض.
ويظهر طائر الأطيش المقنع (Sula dactylatra) بأعداد كبيرة عموماً في هذه المنطقة، ويصنف هذا الموقع، بموجب معايير المنظمة الدولية لحياة الطيور، ضمن مناطق الطيور الهامة.
وتقدر أعداد طيور الأطيش المقنع في هذه الجزيرة بحوالى 000 110 طائر، منها 000 20 زوج للتكاثر، مما يجعلها أكبر مستعمرة في العالم لهذا النوع من الطيور.
وعُينت حدود هذه المنطقة استناداً إلى المدى الذي يستخدمه هذا النوع من الطيور للحصول على العلف.
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©