نظام بنغيلا لارتفاع مياه القاع إلى السطح.. دعم الإنتاجية البيولوجية العالية العديد من مصايد الأسماك التجارية والحرفية والترفيهية

نظام بنغيلا لارتفاع مياه القاع إلى السطح:
- الموقع: يمتد النطاق الجغرافي لنظام بنغيلا لارتفاع مياه القاع إلى السطح من كيب بوينت في الجنوب إلى حدود أنغولا-ناميبيا (17° 15' جنوباً) شمالاً على طول الساحل الأفريقي الجنوبي الغربي.
وعلاوة على ذلك، فقد حُدّد هذا النطاق كمنطقة تمتد من حدّ أقصى المدّ إلى حد > 100 ملغ من الكربون/متر²/ اليوم من عتبة الإنتاجية المستمدة من متوسط تقديرات نموذج الإنتاج المعمم عمودياً (VGPM) للإنتاجية العالمية للمحيطات.
وفي المنطقة الشمالية من الحد البحري لنظام بنغيلا لارتفاع مياه القاع إلى السطح، تمتد هذه المنطقة خارج المنطقتين الاقتصاديتين الخالصتين لناميبيا وأنغولا.
- تحدّ نظم تيارات المياه الدافئة نظام بنغيلا لارتفاع مياه القاع إلى السطح، من ناحيتي الشمال والجنوب، ويتميز هذا النظام بإنتاجية أولية عالية للغاية (> 1000 ملغ من الكربون/متر²/ اليوم). وتدعم هذه الإنتاجية البيولوجية العالية العديد من مصايد الأسماك التجارية والحرفية والترفيهية.
ويتضمن مناطق سرء وتفريخ مهمة للأسماك، بالإضافة إلى مناطق علف لأنواع الطيور المهددة بالانقراض.
ويشكل الحزام الطيني الدياتومي الواقع في شمال بنغيلا أحد المعالم المميزة الرئيسية.
ويتضمن مجموعات من الكائنات القاعية ذات الاحتياج المنخفض للأكسجين والفريدة من نوعها على المستوى الإقليمي، وهي تعتمد على البكتيريا المرجعة للكبريتات.
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©