أسباب ثورة البراق.. احتفال اليهود بمناسبة ذكرى خراب الهيكل اليهودي واشتباكات مع الفلسطينيين أمام حائط البراق

أحداث آب (8) سنة 1929م والتي أدت الى ثورة البراق مفادها:
- اليهود أقاموا احتفالا بمناسبة ذكرى خراب الهيكل اليهوديّ في 14/08/1929م وأخذوا ينادون بالملكية على حائط البراق, حائط المبكى.
- وقد صادف هذا وقوع ذكرى المولد النبوي الشريف في تاريخ: 16/08/1929م أي بعد يومين من ذكرى خراب الهيكل. وقد اعتاد الفلسطينيون أن يخرجوا بمسيرات كبيرة في هذا اليوم نحو ساحات المسجد الأقصى المبارك وإقامة الصلاة فيه.
- وقع أثناء المسيرة اشتباكات مع مجموعات من اليهود أمام حائط البراق. وكانت حصيلة هذه الاضطرابات مقتل: 133 يهوديّ وجرح: 339 أخرين, ومقتل 116 عربيا, وتراشق الطرفان التهم المتبادلة. وقد وجه العرب التهم الى السياسة البريطانيا عما جرى وكذلك اليهود.
- وفي واقع الأمر, فانّ الحكومة الانتدابية استغلت هذه الاشتباكات ولجأت الى معاقبة عدد كبير من القرى في منطقة القدس, ونفذت أحكاما بالاعدام بحقّ عدد من الفلسطينيين.

مواضيع ذات صلة