نتائج مراسلات الشريف حسين - مكماهون.. إعلان الثورة العربية الكبرى على الدولة العثمانية

يمكن اعتبار مراسلات الشريف حسين - مكماهون نوعا من التفاهمات بين طرفين اتفقا على التعاون فيها بينهما.
 والواقع أنّ بريطانيا وافقت على مطالب الشريف حسين مع نوع من التحفظ في قضيتيّ: مرسين واسكندرونة وأجزاء من بلاد الشام, لا يمكن أن يقال أنها عربية, وعليه يجب أن تثتسنى من الحدود التي أعلنها الشريف حسين. وهذا التحفظ لم يشمل فلسطين.
وعلى هذا الأساس من التعاهدات البريطانية الواضحة, فهم العرب أنها اتفاقا بين الطرفين والذي على أساسه انضم العرب الى الحلفاء وبريطانيا في حربها ضدّ الدولة العثمانية.
من جهة أخرى فانّ الطرفين دخلا في تفاصيل الترتيبات المتعلقة بالاستعدادات القائمة والجارية لاعلان الثورة على الدولة العثمانية ابتداء من الرسالة الثالثة وحتى الرسالة العاشرة.
 ومما لا شكّ فيه أنّ مثل هذه التفاهمات والمفاوضات هي في حدّ ذاتها نوعا من الاتفاق لكن دون توقيع الأطراف عليه.
جميع الحقوق محفوظة لــ تربقافة 2015 ©